Home » News » Latest News »  

الحديقة التكنولوجية الفلسطينية وبلدية بيرزيت توقعان اتفاقية تعاون

 

 

وقعت الحديقة التكنولوجية الفلسطينية المقامة على أراضي جامعة بيرزيت، ممثلة برئيس مجلس إدارتها د. عبد اللطيف أبو حجلة، اليوم الخميس 12 أيلول 2019، اتفاقية مع بلدية بيرزيت ممثلة برئيس البلدية إبراهيم سعد لتأهيل الشارع المؤدي إلى مبنى الحديقة التكنولوجية الفلسطينية - الهندية وساحتها الأمامية.
وثمن د.أبو حجلة دور بلدية بيرزيت في توفير الدعم اللوجستي والحيوي للمشاريع الحيوية في البلدة، مبيناً أن الحديقة التكنولوجية الفلسطينية ستكون مكان حيوي وفعال للشركات التكنولوجية، وستستقطب استثمارات كبيرة لتجمعات تكنولوجية تهدف لتنويع ونمو اقتصادي مبني على المعرفة والعلوم والتكنولوجيا، وستسعى إلى توفير بيئة عمل وبنية تحتية جذابة للاستثمارات الخارجية والداخلية وخاصة من قبل المستثمرين الفلسطينيين في هذا القطاع.
من جهته أكد سعد على اهتمام البلدية بنجاح العمل في الحديقة التكنولوجية لما لذلك من أثر إيجابي على البلدة على كافة المستويات، مؤكداً أن البلدية ستبذل كافة جهودها من أجل الإسراع في العمل لتنفيذ تأهيل هذا الشارع، وأضاف أن بلدية بيرزيت تسعى لأن تكون دائماً في مقدمة التطوير والتغيير وكل ما يساهم في بناء الدولة الفلسطينية العصرية وهو ما ينم عن الحرص على تقديم أفضل الخدمات للوطن والمواطنين.
يذكر أنه تم دعم الحديقة التكنولوجية الفلسطينية بتبرع سخي من الحكومة الهندية، بما يشمل أعمال بناء مبنى الحديقة التكنولوجية الفلسطينية– الهندية، وأعمال البنية التحتية التي تشمل الأسوار والطرق الداخلية والتمديدات، ووحدة معالجة المياه العادمة، والمناطق الخضراء في الموقع.
وخصص مجلس أمناء جامعة بيرزيت 20 دونماً من أراضي جامعة بيرزيت، لاحتضان هذا المشروع الوطني، ليكون موقعاً مركزياً متميزاً يدعم عمل الحديقة من خلال قربها من مجتمع أكاديمي بحثي، وجسم طلابي نشط، وسهولة التواصل مع كافة مؤسسات التعليم العالي في الضفة الغربية، وتسهيل إدارة فرص التوظيف للطلبة، والاستفادة من الأبحاث الأكاديمية لجميع الجامعات الفلسطينية كنهج عمل للحديقة.


Share :